منابرأهل الأثر
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتدى إسلامي للقرآن الكريم والمحاضرات والخطب الدينية الصوتية والمرئية والكتابات الإسلامية
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول



شاطر | 
 

 كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كبير العطارين
عضو مثابر
عضو مثابر
avatar


عدد المساهمات : 432
نقاط : 500
تاريخ التسجيل : 01/02/2010

مُساهمةموضوع: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الأربعاء 24 مارس 2010, 8:40 am

كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-


كتبه/ سعيد السواح

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد،

أيها المسلم الحبيب...

حريٌ بك أيها الحبيب أن تفخر وتقول: أنا نبيي محمد -صلى الله عليه وسلم-.

فهذا يفخر بفلان وهذا يفخر بفلان سواء كان من أهل العلم أو المال أو الجاه والسلطان... فلك أيها الحبيب أن تشرئب وتقول وتفخر بين الناس: إن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-.

ولم لا؟! وهو صاحب المقام المحمود حيث كل الخلائق بما فيهم الأنبياء والمرسلين ليتطلعون إلى مكانته يوم القيامة، وهذا المقام الذي يقوم فيه -صلى الله عليه وسلم- تحمده فيه كل الخلائق.

فلك أن تقول: أنا أنسب إلى هذه الأمة المتسمية بالأمة المحمدية.

فانظر أيها الحبيب... إلى قول أنس بن مالك -رضي الله عنه-، وهو يروي لنا عن حبيبنا وإمامنا وفخرنا، حيث قال: (يحبس المؤمنون يوم القيامة حتى يهموا بذلك فيقولون لو استشفعنا إلى ربنا فيريحنا من مكاننا فيأتون آدم فيقولون أنت آدم أبو الناس خلقك الله بيده وأسكنك جنته وأسجد لك ملائكته وعلمك أسماء كل شيء اشفع لنا عند ربك حتى يريحنا من مكاننا هذا فيقول لست هناكم ويذكر خطيئته التي أصاب أكله من الشجرة وقد نهي عنها ولكن ائتوا نوحا أول نبي بعثه الله إلى أهل الأرض فيأتون نوحا فيقول لست هناكم ويذكر خطيئته التي أصاب سؤاله ربه بغير علم ولكن ائتوا إبراهيم خليل الرحمن قال فيأتون إبراهيم فيقول إني لست هناكم ويذكر ثلاث كذبات كذبهن ولكن ائتوا موسى عبدا آتاه الله التوراة وكلمه وقربه نجيا قال فيأتون موسى فيقول إني لست هناكم ويذكر خطيئته التي أصاب قتله النفس ولكن ائتوا عيسى عبد الله ورسوله وروح الله وكلمته قال فيأتون عيسى فيقول لست هناكم ولكن ائتوا محمدا عبدا غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر قال فيأتوني فأستأذن على ربي في داره فيؤذن لي عليه فإذا رأيته وقعت ساجدا فيدعني ما شاء الله أن يدعني فيقول ارفع محمد وقل تسمع واشفع تشفع وسل تعطه قال فأرفع رأسي فأثني على ربي بثناء تحميد يعلمنيه ثم أشفع فيحد لي حدا فأخرج فأخرجهم من النار وأدخلهم الجنة ثم أعود الثانية فأستأذن على ربي في داره فيؤذن لي عليه فإذا رأيته وقعت ساجدا فيدعني ما شاء الله أن يدعني ثم يقول ارفع محمد وقل تسمع واشفع تشفع وسل تعطه قال فأرفع رأسي فأثني على ربي بثناء وتحميد يعلمنيه ثم أشفع فيحد لي حدا فأخرج فأخرجهم من النار وأدخلهم الجنة ثم أعود الثالثة فأستأذن على ربي في داره فيؤذي لي عليه فإذا رأيته وقعت ساجدا فيدعني ما شاء الله أن يدعني ثم يقول ارفع محمد وقل تسمع واشفع تشفع وسل تعطه قال فأرفع رأسي فأثني على ربي بثناء وتحميد يعلمنيه ثم أشفع فيحد لي حدا فأخرج فأخرجهم من النار وأدخلهم الجنة حتى ما يبقى في النار إلا من قد حبسه القرآن أي وجب عليه الخلود ثم تلا الآية: (عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا)(الإسراء:79)، قال: وهذا المقام المحمود الذي وعده نبيكم صلى الله عليه وسلم)، متفق عليه.

فما أنت قائل أيها الحبيب...

آدم -عليه السلام- يقول: لست هناكم ائتوا نوحاً.

نوح -عليه السلام- يقول: لست هناكم ائتوا إبراهيم.

إبراهيم -عليه السلام- يقول: لست هناكم ائتوا موسى.

موسى -عليه السلام- يقول: لست هناكم ائتوا عيسى.

عيسى -عليه السلام- يقول: لست هناكم ائتوا محمداً.

فإذا أتوا محمد -صلى الله عليه وسلم- يقول: (أنا لها) متفق عليه.

فلتفخر أيها الحبيب انك منسوب إلى امة قائدها وإمامها النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-.

أيها المسلم الحبيب...

أرأيت نبياً يبكي شفقة على أمته ويدعو ربه وهو يبكي: (اللهم أمتي أمتي) رواه مسلم، إنه نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-.

يقول عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما-: (إن النبي -صلى الله عليه وسلم- تلا قول الله -عز وجل- في إبراهيم -عليه السلام-: (رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ فَمَن تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي)(إبراهيم:36)، وقال عيسى -عليه السلام-: ﴿إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)(المائدة:118)، فرفع يديه فقال اللهم أمتي أمتي. وبكى فقال الله -تعالى-: يا جبريل اذهب إلى محمد وربك أعلم فسله ما يبكيه؟ فأتاه جبريل فسأله فأخبره رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بما قال فقال الله لجبريل: اذهب إلى محمد فقل إنا سنرضيك في أمتك ولا نسوؤك) رواه مسلم.

فالله أكبر أيها الحبيب من كمال شفقة النبي -صلى الله عليه وسلم- على أمته واعتنائه بمصالحهم واهتمامه بأمرهم، وهذا بيان لعظم منزلة النبي -صلى الله عليه وسلم- عند الله العظيم.

بل انظر أيها الحبيب... إلى نبينا وحبيبنا كيف خبأ دعوته ليوم القيامة وكل نبي طلبها في الدنيا، فهذا جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- يقول عن النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لكل نبي دعوة قد دعا بها في أمته وخبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة) متفق عليه.

ومن كمال شفقته -صلى الله عليه وسلم- على أمته دوام نصحه لهم:

فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (مثلي كمثل رجل استوقد نارا فلما أضاءت ما حولها جعل الفراش وهذه الدواب التي يقعن في النار يقعن فيها وجعل يحجزهن ويغلبنه فيقتحمن فيها فذلك مثلي ومثلكم أنا آخذ بحجزكم عن النار هلم عن النار هلم عن النار فتغلبوني فتقتحمون فيها) متفق عليه.

ألا يستحق هذا النبي أن يتبع ولا يترك؟! ألا يستحق هذا النبي أن نتمثل بسنته، وأن نمارس كل نواحي حياتنا على أساس من اتباعه -صلى الله عليه وسلم-، وهو الذي هداه الله -تعالى- وارتقى أعلى مراتب العبودية؟! (قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِينًا قِيَمًا مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ . قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ . لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَاْ أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ)(الأنعام:161-163).

هذا النبي أيها الحبيب...

الذي هو فرطنا على الحوض، وآخذ لنا طريق النجاة، يمد لنا -صلى الله عليه وسلم- يديه بالماء من حوضه لنشرب شربة لا نظمأ بعدها أبداً، فلقد قال -صلى الله عليه وسلم-: (أنا فرطكم على الحوض من ورد شرب ومن شرب لم يظمأ أبداً) متفق عليه.

انظر أيها الحبيب وافخر... بشجاعة نبيك -صلى الله عليه وسلم-، فهذا أنس بن مالك -رضي الله عنه- يصف لنا من شجاعة نبينا الحبيب -صلى الله عليه وسلم-، فيقول: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن الناس وكان أجود الناس وكان أشجع الناس ولقد فزع أهل المدينة ذات ليلة، فانطلق ناس قبل الصوت فتلقاهم رسول الله صلى الله عليه وسلم راجعاً وقد سبقهم إلى الصوت وهو على فرس لأبي طلحة عري في عنقه السيف وهو يقول: لم تراعوا، لم تراعوا وقال: وجدناه بحراً أو إنه لبحر وكان فرسا يبطأ) متفق عليه.

انظر أيها الحبيب وافخر... بجود نبيك -صلى الله عليه وسلم-، ولقد قال ابن عباس -رضي الله عنهما-: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس بالخير وكان أجود ما يكون في رمضان وكان جبريل يلقاه كل ليلة في رمضان يعرض عليه النبي صلى الله عليه وسلم القرآن فإذا لقيه جبريل كان أجود بالخير من الريح المرسلة) متفق عليه.

وانظر أيها الحبيب وافخر... بسخاء حبيبنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، فلقد قال جابر بن عبد الله -رضي الله عنه-: (ما سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا قط فقال لا) متفق عليه.

وانظر أيها الحبيب وافخر... بطيب ريح النبي -صلى الله عليه وسلم- ولين مسه، فلقد قال أنس بن مالك -رضي الله عنه-: (وما مسست ديباجة ولا حريرا ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا شممت مسكا ولا عنبرة أطيب من رائحة النبي صلى الله عليه وسلم) متفق عليه.

فلتفخر أيها المسلم الحبيب... ولا أدري بأيها أفخر: بشفقته ورحمته -صلى الله عليه وسلم-، أم بشجاعته -صلى الله عليه وسلم-؟! أم بجوده وسخائه -صلى الله عليه وسلم-؟! أم بطيب ريحه -صلى الله عليه وسلم-؟! أم بغير ذلك من الخلال التي جمعت لنبينا وحبيبنا -صلى الله عليه وسلم-؟! وفوق كل ذلك لك أن تفخر بحسن خلق نبيك -صلى الله عليه وسلم-، ولقد قال أنس بن مالك -رضي الله عنه-: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً) رواه مسلم، وهذا مصداقاً لقول ربنا -تبارك وتعالى-: ( وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ)(القلم:4).

أيها المسلم الحبيب...

ما بالك لو جلست في مجلس جمع فيه من أصحاب الديانات السابقة، فما حالك مع هؤلاء وأنت نبيك -محمد صلى الله عليه وسلم- وأنت تنتسب إلى هذه الأمة المحمدية التي قائدها وإمامها خير من وطأت أقدامه الأرض، فحري بك أن تفخر.

ولكن قل لي بربك؟

لو كان مجلساً جمع فيه من الأنبياء، فما حال نبيك صلى الله عليه وسلم بك؟

أيفخر بك أمام الأنبياء، ويقول: هذا من أمتي؟

أيفخر بك إمام الأنبياء ويقول: هذا من أتباع سنتي؟

أيفخر بك إمام الأنبياء ويقول: هذا يسير على منهجي؟

أم أنه يقول: (سحقاً سحقاً لمن غير بعدي) متفق عليه.

أيها الحبيب...

فحق للنبي -صلى الله عليه وسلم- أن يباهي بنا الأمم.

فإياك ثم إياك وخذلان نبيك -صلى الله عليه وسلم-.

كن أهلاً أن تكون من أتباعه ومن ناصري منهجه وسنته -صلى الله عليه وسلم-.

وهيا بنا أيها الحبيب نسير خلف رسولنا؛ فإنه قائدنا إلى جنة عرضها السموات والأرض.

منقووول لما فيه من الفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مــــع&اللــــه
عضو نشيط جداً
عضو نشيط جداً
avatar


عدد المساهمات : 93
نقاط : 154
تاريخ التسجيل : 14/11/2009
الموقع : الذليل*للخالق

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الأربعاء 24 مارس 2010, 8:48 am

جزيت خيرا اخى العزيز الكريم واسال الله ان يجمعنا واياك على خير ويظلنا بظله يوم لاظل فيه الا ظله
وانا افتخر انى مسلم ومن اتبع النبى سيد البشرية حبيبنا وقائدنا محمد صلى الله وعليه افضل الصلاة واتم التسليم
اللهم صلى وسلم وزد وبارك على سيدنا وحبيبنا وقائدنا ونبينا محمد صلى الله وعليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الداعية للخير
مشرف
مشرف
avatar


عدد المساهمات : 975
نقاط : 1173
تاريخ التسجيل : 14/11/2009
الموقع : قلوب احبتى

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الأربعاء 24 مارس 2010, 2:12 pm

اللهم صلى وسلم وبارك على سيد الخلق اجمعين .

حبيبنا محمد صلوات ربى وسلامه عليه.

كيف لا افتخر وهو بانتسابى اليه زدت شرفاً ومكانةً , وقد كنا من قبل رسالته الوءد هو طريقنا الحتمى؟

ومن يبشر بنا يبقى وجهه مسوداً وهو كظيم؟

كيف لا افتخر وهو من وضح وشرح وعلم كيف تكون المراة؟

كيف لا افتخر وهو لم يترك شيئاً يقربنا من الجنة الا ودلنا عليه, وما من شئ يقربنا من النار الا وحذرنا منه ؟

كيف لا افتخر وهو حبيبىصلى الله عليه وسلم فى خطبته الاخيرة يوصى بنا , ويشدد فى الوصية...استوصوا بالنساء خيراً؟

لكونى امراة اعلم جيداً مدى الفارق بين ان اكون مسلمة ولى الفخر ان محمداً صلى الله عليه وسلم نبيى.

وبين ان اكون مجرد سلعة رخيصة لا ثمن لها, فسبحان من كرم النساء بالاسلام.

ومما زادنى شرفا وتيها وكدت باخمصي اطا الثريا*** دخولي تحت قولك ياعبادى وان سيرت احمد لي نبيا

اللهم يسر لنا ووفقنا ان يفتخر بنا حبيبنا ورسولنا ان ويباهى بنا الامم يوم لقائك.

بارك الله بك اخى الكريم : كبير العطارين.

وان كان لنا عليك عتاب , فغيابك عن المنتدى لا يعوضه شئ.

اسأل الله ان ييسر لك كل امر, وان يعينك على امر دينك ودنياك.

بارك الله بك اخى الكريم

---- ~~ التوقيـــع ~~----
من هنا نبدا...وفى الجنة نلتقى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صقر السنة
مشرف
مشرف



عدد المساهمات : 625
نقاط : 770
تاريخ التسجيل : 19/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الأربعاء 24 مارس 2010, 4:04 pm

جزاك الله كل الخير أخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سارة
عضو نشيط جداً
عضو نشيط جداً



عدد المساهمات : 93
نقاط : 106
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الأربعاء 24 مارس 2010, 11:58 pm

الحمد لله اصبحت افتخر بكل شئ رزقنى به الله

باسلامى , والتزامى , واتباعى لسنة الرسول وهديه , ونقابى , وعادتى الاسلامية التى تعلمتها مؤخرا.

اللهم لك الحمد ,ودايما افتخر بين صديقاتى واقول لهم : انا محمدية

جزاك الله خيرا اخى , وبارك الله لنا فى علمك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صقر السنة
مشرف
مشرف



عدد المساهمات : 625
نقاط : 770
تاريخ التسجيل : 19/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الخميس 25 مارس 2010, 3:21 am

أنت مسلمة أختي بارك الله بك متبعين لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سارة
عضو نشيط جداً
عضو نشيط جداً



عدد المساهمات : 93
نقاط : 106
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الخميس 25 مارس 2010, 7:02 pm

اخى صقر السنة

احب ان اوضح لك لماذا قلت انا محمدية.

اعرفك ان اختى الداعية للخير عندما دعتنى الى منتداكم قالت لى نحن نتبع سنة الرسول والسلف الصالح من بعده

فسالتها معنى كده انكم سلفيين؟

فقالت نعم كل من اتبع الرسول والسلف الصالح فهو سلفى.

وانا رايت بمنتداكم اخت اسمها الاثرية, ولما سالت عرفت ان معنى اسمها انها تتبع الاثر الصالح.

ورايت اخت اسمها نور السلفية وفهمت انها ايضا تتنتسب الى السلف لذلك قالت عن نفسها سلفية.

وارى جميع الاخوة يقويلون نحن سلفيون.

فلم اعرف ان الاثرية او السلفية او السلفيون الا انهم مسلمون ,ولكن يسمون انفسهم بمن يتبعونه.

لذلك قلت على نفسى محمدية لاننى اتبع وانتمى وافتخر بانى تابعة للرسول.

واعلم اننى قبل اى شئ مسلمة ولولا اسلامى ما اقتديت بالرسول.

وجزاك الله خيرا اخى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلوى
عضو نشيط
عضو نشيط



عدد المساهمات : 51
نقاط : 58
تاريخ التسجيل : 03/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الخميس 25 مارس 2010, 8:20 pm

اللهم لك الحمد على نعمة الاسلام, وان جعلت لنا محمدا رسولا ونبيا

والفخر كل الفخر لمن اتبع هدى الرسول وسنته.

جزاك الله اخى كبير العطارين خيرا

وكتبك عنده من الصادقين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كبير العطارين
عضو مثابر
عضو مثابر
avatar


عدد المساهمات : 432
نقاط : 500
تاريخ التسجيل : 01/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الجمعة 26 مارس 2010, 5:29 am

اخواني واخواتي
مع الله , الداعية للخير , صقر السنة ، سارة ، سلوي
جزاكم ربي خير الجزاء ووالله إني افتقد وجودي بينكم ولكنها ظروف العمل فاعذروني بالله عليكم
والامر ان شاء الله الي خير
اسأل الله ان يتم علينا نعمه وان يثبتنا علي الحق حتي نلقاه
واسأله جل شأنه ان يجمعنا في الدنيا علي محبته وطاعته وفي الاخرة في جنته ودار مقامته
فالجنة هي الهدف الاسمي وسبيلها وطريقها هو المرتجي
فأسأل الله سبحانه وتعالي ان يمن علينا بفضله وكرمه وجوده وواسع رحمته
فإنه سبحانه بكل جميل كفيل وهو حسبنا ونعم الوكيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عائدالى الله
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar


عدد المساهمات : 56
نقاط : 63
تاريخ التسجيل : 09/03/2010
العمر : 32
الموقع : قلوب احبه الله

مُساهمةموضوع: رد: كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-   الإثنين 29 مارس 2010, 12:08 am

جزاك الله خير اخي الغالي

موضوع ممتاز

نعم وبكل عزه وفخر نحن مسلمون وموحدون بالله الذي لااله الاهو الاول الذي لاشئ قبله والاخر الذي لاشئ بعده

واي فخر اخي الغلي بحبيبنا ونبينا

يكفينا فخرا وعزه ان الله عز وجل مدحه وقال له


وانك لعلي خلق عظيم

يكفينا فخراان الحبيب المصطفي اخرجنا من الظلمات ال النور بالقرءان الكريم الذي بين لناالله فيه حودالله عز وجل

الحمد له الذي هدانا الي نعمه الاسلام

وماكنا لنهتدي لولا اذ هدانا الله

اللهم لك الحد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كفاك فخراً أن نبيك هو محمد -صلى الله عليه وسلم-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منابرأهل الأثر :: المنبر الإسلامي الحر :: منبر العقيدة-
انتقل الى: